رواية عشاق الصعيد الفصل العاشر 10 بقلم آية الإبشيهي

 رواية عشاق الصعيد الفصل العاشر 10 بقلم آية الإبشيهي

رواية عشاق الصعيد الجزء العاشر 

رواية عشاق الصعيد البارت العاشر 

رواية عشاق الصعيد الفصل العاشر 10 بقلم آية الإبشيهي


رواية عشاق الصعيد الحلقة العاشرة

بنت_الإبشيهي💙🌸
عُشاق الصعيد 💙(10)
بالصعيد بالتحديد بمحافظة سوهاج
بمنزل عزت القناوي
فتحت الخادمة باب المنزل وما إن رأتهم حتي أطلقت صوت الزغاريط
يحيي (بضحك): -ايه يا سميحة هو احنا كنا مهاجرين
سميحة(بفرحة): -حمدالله بالسلامة يا دكتور حمدالله بالسلامة يا ست زهور
زهور (بابتسامة واسعة): -الله يسلمك يا سميحة
سميحة: -لوووووولي
عزت خرج من أوضة الضيوف هو وخيري وكان لسه هيزعق
عزت (بضيق): -اتجنيتي يا بت اتي بتزغرطي ع.... (قطع كلامه لما شاف يحيي وزهور قدامه واتغيرت ملامح وشه من الضيق للفرحة) يحيي
يحيي جري على ابوه وحضنه جامد وباس إيده: -كيفك يا ابوي اتوحشتك
عزت (بفرحة وهو بيطبطب على كتف يحيي): -زين يا والدي..... حمدالله على سلامتك (بص لزهور) حمدالله بالسلامة يا زهور
زهور قربت من عزت وباست إيده: -الله يسلمك يا عمي
***********
في غرفة هنية
هنية(باستغراب): -ايه صوت الزغاريط دي؟؟
عفاف(بلا مبالاة): -ماعريفش
هنية (بصدمة): -مصيبة لتكون بت العچربة نبيلة اتخطبت ليحيي
عفاف (باستهزاء): -وهو فين يحيي من أساس..... شكلك اتجنيتي على كبر وخوفك من ولاد نبيلة هيجننك اكتر
هنية (وهي بتلبس الطرحة وطالعة برا): -انا لازم اشوف في ايه..... چلبي مش مطمن
عفاف طلعت وراها ولقتها واقفة بابتسامة نصر على وشها فبصت قدامها لقيت يحيي واقف جانمب عزت وزهور بتبوس إيد عزت
هنية(بهمس لعفاف): -كل حاچة بخططلها هتم.... وعن چريب
عفاف بصت لهنية وفضلت متبعاها بصمت وهنية راحت تسلم على زهور
*بالأعلي بغرفة ليل
ليل: -بس يا ماما اقعدي ساكتة
ورد: -مش هسيبك الا لما تقولي فهد عاوزك ليه
ليل(وهي تنظر لرحيق): -اهوه شفتي...... انا قولت لفهد مش هخلص من رخامتها
ورد (بصدمة مصطنعة): -هييي انا رخمة..... دا انا...... ادا؟!!!! انتوا سامعين صوت من تحت
رحيق: -ايوا صوت زغاريط
ليل: -ماتقومي تشوفي كدا يا ورد في ايه؟!
ورد: -طيب تعالي معايا
ليل: -لالا اطلعي انتِ بسرعة
ورد طلعت وبصت من فوق وشافت يحيي وزهور واقفين فجريت علي تحت بسرعة ورمت نفسها في حضنه
ورد: -وحشتنييييييي
يحيي (بضحك): -براحة يا بنتي عليا...... انا مش قدك
ورد: -والعضالات دي ايه!!...... تركيب؟! ولا مستعارة
يحيي حضنها جامد ورفعها من علي الأرض: -وحشتني طولة لسانك
ورد(بضحك وهي في حضنه وبتبصله): -قول انك ماتقدرش تعيش من غيري..... قول ماتتكثفش ههههههه
عزت (بابتسامة واسعة): -سيبي اخوكي يرتاح شوية يا ورد..... وبعدين ابچي تناقروا مع بعض
ورد(بابتسامة وهي تبتعد عن يحيي): -أمرك يا ابوي..... ازيك يا زهور حمدالله على سلامتك
زهور (بابتسامة وهي تحتضنها): -الله يسلمك يا حبيبتي..... وحشتيني
هنية رمت كلمتها وصدمت الكل
هنية(بمكر): -چوليلها يا عمة يا زهور
خيري (بغضب): -انت اتخبلتي في دماغك ولا ايه يا وليه انتِ؟!
هنية(بحزن مصطنع): -هو انا چولت حاچة غلط..... ماتتكلمي يا عمة
عفاف (بارتباك): -هاا خير يا جماعة محلصش حاچة..... كأنكم ماسمعتوش حاچة واصل
هنية بصتلها بغضب وشرار بيطلع من عنيها
وزهور ويحيي ورد واقفين وقلقلين من اللي بيحصل
عزت (بحزم): -ادلي يا هنية على أوضتك شاكلك عاوزة ترتاحي شوية..... روحي مع امك يا زهور
زهور (بقلق): -حاضر يا عمي
عزت: -تعالي يا يحيي انا عاوزك..... حصلني في اوضتي
ورد طلعت مع يحيي فوق ودخلت أوضة ليل وهو كمل لأوضة عزت
في غرفة ليل
ليل: -ايه يا بنتي طولتي كدا ليه؟؟.... في ايه؟!
ورد: -يحيي وزهور وصلوا
رحيق أول ما سمعت اسم يحيى اقربت وقعدت جانبهم بهدوء
ورد: -بس العقربة مرات عمك رمت كلمة خلت الكل يتجنن
ليل: -ليه قالت ايه؟!
ورد: -زهور بتسلم عليا وبتقولي وحشتيني يا حبيبتي.... قامت مرات عمك قالتلها لا قوليلها يا عمتي
ليل(بشهقة): -يا خبر..... قدامكوا كدا؟!!
رحيق (بعدم فهم): -ثانية واحدة بس!!..... ليه تقولك يا عمتي.... وفيها ايه لو قالتلك يا عمتي؟!
ليل(بضحك): -هههههههه اهوا انا كنت زيك كدا مااعرفش الموضوع ده..... لحد وقت قصير لما جيت هنا
ورد (بضحك): -اعترفي ان انا اللي فهمتك
رحيق: -طب اعملوا ثواب فيا وفهموني انا كمان
ورد: -هقولك يا ستي..... انتِ لما تتجوزي واحد بتقولي لاخته يا عمتي..... عرفتي بقي المشكلة فين
رحيق (بهدوء): -ااااه..... (مرة واحدة اتحول هدوئها لخضة ونبرة قلق) ادا!؟! يعني هيا عاوزة زهور تتجوز يحيي!!!!
ليل حست بخضتها وحست من كلامها انها مش متقبلة فكرة ان يحيي يتجوز زهور
ورد(بلا مبالاة): -ايوا عاوزاه يتجوزها...... بس أكيد يحيى مش هيوافق
رحيق (بابتسامة واسعة): -بجد
ورد (وهي تضع يدها على ثغرها وتنظر إليها): -بج..... ادا..... ايه الابتسامة الواسعة دي
رحيق (بارتباك): -هاا.... ههههه لا مافيش خالص..... انا بس مبسوطة انهم مش هيتجوزا لأنهم مش بيحبوا بعض.... فهيبقي حرام لو اتجوزوا يعني.... فهماني!!
ورد (بشك): -هااا
ليل(بمكر وهو تضغط على يد ورد بخفاء): -بس فهد قالي انه كلم يحيي وهو مسافر وحاول يقنعه وهو تقريبا وافق

ورد (كملت بنفس الطريقة وهي تنظر لرحيق بطرف خفي): -ادا..... اتصدقي عندك حق يا ليل..... وانا اقول يحيي ما اتكلمش ليه.... دا حتى مش من طبعه الهدوء.... اتاريه كان موافق على كلام عمتي
رحيق اتخنقت من كلامهم وقامت وقفت: -انا داخلة انام تصبحوا على خير
ليل: -ليه يا ريري؟؟ اقعدي معانا شوية
رحيق (وهي تتوجه للداخل): -لا تصبحوا على خير
ورد(بصدمة): -اختك بتحب يحيي
ليل: -هيا كنت بتسألني عنه بس انا قولت هيا بتسأل عن الكل فعادي.....انا زعلانه اوي اني كدبت عليها دلوقتي..... اكيد دخلت تعيط
ورد (بابتسامة): -بس انتِ ايه.... سوسة..... وفهد لا قالك حاجة ولا نيلة
ليل(بضحك): -هههههه..... لا هو فعلا قالي.... بس قالي ان يحيي مستحيل يتجوز زهور لأنها شيفاه اخوها وهو برضه معتبرها اخته الصغيرة
ورد: -طب تعالي نتكلم مع اختك الهيمانة دي
ليل: -هههههههه..... شايفة اخواتك بيعملوا فينا ايه..... عمالين يسحبونا واحدة ورا واحدة
ورد: -ههههههه لا يا حبيبتي انتوا اللي هيمانين خالص
دخلوا الأوضة على رحيق وكانت طافية النور ومغطية وشها
ليل قعدت جانبها: -ريري..... اصحي
رحيق (بصوت مكبوت): -عاوزة انام يا ليل..... معلش سيبيني
ورد (نطت على السرير وشدت الغطا وشافت رحيق وهي بتعيط): -هيييييييه بتعيطي؟!!!!...... يا خبتك..... بس اخويا يستاهل
ليل: -ورد...... ريري حبيبتي احنا كنا بنهزر والله...... يحيي مش هيتجوز زهور خالص...... فهد قالي كدا وقالي مستحيل
رحيق (بدموع): -وانا مالي بيه..... يتجوزها مايتجوزهاش..... دي حاجه تخصه
ورد: -طب بتعيطي ليه؟!
رحيق: -مخنوقة شوية ماينفعش اتخنق؟!
ليل: -رحيق انتِ بتحبي يحيي صح؟؟
رحيق (بدموع): -لا ما بحبوش
ليل: -رحيق خليكي صريحة معايا.... طب لو مش بتحبيه بتعيطي ليه؟!!
رحيق: -عاوزة تعرفي ليه؟!....... عشان انا ماليش حد.... وايوا بحبه يا ليل.... بس هو مابيحبنيش..... دا مايعرفنيش حتي....... وهيعرفني منين اصلا..... وحتي لو عرفني مستحيل يتجوز واحدة امها تبقي نبيلة
ليل(بحزم): -رحيق
ورد(بتحاول تلطف الجو): -ممكن تهدوا انتوا الاتنين..... ماحصلش حاجة لدا كله يعني...... بعدين يا رحيق ازاى تقولي انك مالكيش حد...... انتِ ما تعرفيش بابا بيحبك قد ايه..... طب تعرفي انه قال لفهد لو مامتك جات عشان تاخدك مستحيل يخليكي تروحي معاها..... وعارفة انه قال انك زي بنته وانه بيحبك زي انا وليل بالظبط
ليل(وهي تضع يدها على ظهرها): -وكمان فهد.... فهد بيعتبرك زي ورد بالضبط
ورد(بضحك): -طبعا ليل مش هينفع تقول ان فهد بيعتبرك زيهاا
رحيق: -هههههههههه
ليل: -يا خبر فهد!!!...... انا قايمة نازلة
ورد: -رايحة فين؟!..... اتهدي واقعدي هنا
ليل؛ -وسعي يا ماما كدا خليني انزل لجوزي يا سنجل يا بائس
ورد(وهي تخرج لسانها): -كتب كتابي بكرا على فكرة
ليل: -لحد ما تكتبي الكتاب هتفضلي سنجل وبائس...... يلا سلاموز
ليل أخدت طرحتها ونزلت للجنينة
ورد(لرحيق): -اختك سوسة..... والله لما تطلع هخليها تعيد الحوار فتفوتة فتفوتة
رحيق: -هههههه انتِ فاضية كدا ليه.... ماتروحي تكلمي خطيبك
ورد(بتنهيدة): -خليني اتكلم معاكِ شوية
رحيق (ببراءة وحب): -عن يحيي؟!!
ورد: -هههههه عن يحيي
*______________*
بغرفة هنية
زهور (بعدم فهم): -مافهماش يا أمي انتِ عاوزة تچولي ايه؟!
هنية(بفراغ صبر): -يعني يحيي ماچلش انه بيحب واحدة كدا ولا كدا؟!
زهور (بملل): -لع.... ويحيي أصلا مالوش في الكلام ده.... كل حياته في دراسته وشغله وبس
هنية: -طب چوليلي.... ما چالچيش في مرة انه عيحبك
زهور: -لع ما چاليش
هنية: -ماتتحدتي زين يا بتي انتي
زهور: -انا چايمة ارتاح هبابة في أوضتي
هنية: -امشي يا اختي وانتِ طالعة لابوكي إكديه........(كملت في سرها) ماشي يا عفاف بچي ده اللي اتفچنا عليه

*_______________*
في الجنينة
ليل قاعدة في مكان فهد كان عامله ليهم هما الاتنين مخصوص من وهما صغيرين وماحدش يعرف بيه لأن المكان في آخر الجنينة وشكله كأنه ورق شجر محطوطة علي بعضها ف الكل بيفتكر أن الجنايني بيقطع ورق الشجر وبيحطه هنا والجنايني أكد الموضوع لما عرف أن فهد بيقعد فيه
فهد دخل بهدوء وبالراحة لأن المكان صغيرا وكمان عشان يخض ليل
ليل(ببرطمة): -ماشي اتأخر زي ما انت عاوز.... براحتك.... ماشي يا فهد
فهد (بابتسامة واسعة): -وانا اقدر اتأخر عليكِ برضك؟!...... وحشتيني
ليل(بخضة): -انت جيت امتي؟!
فهد: -من شويه
ليل: -طب ماتكلمتش على طول ليه؟؟
فهد: -عشان اسمعك وانتِ بتبرطمي..... وسعي بقي شوية عاوز اقعد
ليل: -اتفضل اقعد..... ايه اللي في ايدك ده!؟
فهد: -وحشتينى
ليل: -ايه اللي في ايدك برضه
فهد: -مش هقولك الا لما تديني بوسة
ليل(بتحاول تاخد الشنطة اللي معااه): -وريني
فهد: -تؤ تؤ تؤ.... بس يا ماما كدا كخ..... انا جايب الحاجة دي لمراتي
ليل: -وانا ايه؟؟
فهد: -يعني معترفة انك مراتي
ليل: -انت شارب حاجة يا فهد؟!.... ايوا يا حبيبي مراتك
فهد: -طب بوسة كبيرة لبابي
ليل (ضربته ف دراعه): -فهد
فهد (اداها الشنطة اللي معااه): -ماشي يا ستي اتفضلي
ليل(فتحت الشنطة واتصدمت من اللي فيها.... كان طقم ألماس مكون من 3 قطع سلسة وخاتم وإسورة): -ادا!!!!
فهد (بحب وهو بيلبسها السلسلة): -زي ما انتي شايفه
ليل(بصدمة): -فهد دا أصلي؟!!
فهد(بضحك): -ههههههه ايوا طبعا.... هجبلك مزور مثلا
ليل(بسرعة): -وسع وسع خد السلسلة والحاجه دي رجعهم
فهد (باستغراب): -ارجعهم؟!.... ليه
ليل: -فهد.... انت.... دول غالين جدا جدا
فهد (بحب): -هما فعلا غالين..... بس مايغلوش عليكِ..... بعدين انتِ عارفة اني مستحيل ارجعهم.... انا بجمع في تمنهم من وانا في الكلية..... عشان خاطر اجبلك حاجة مختلفة زيك
ليل: -طب ما انت جيبتلي دهب يوم كتب كتابنا
فهد: -لا مش انا..... بابا اللي جايبه وانا قولتلك
ليل: -بس يا فهد....
فهد: -مابسش..... ممكن بقي البسهولك
ليل: -لا انا خايفه ممكن يقع
فهد: -ههههههه هيقع ازاي بس؟! ....... طب بصي هاشوفه وبعد كدا حطيه في العلبة تاني
ليل: -طيب
فهد لبسلها السلسلة والخاتم والإسورة وفضل باصص عليها
فهد: -جوهرة حقيقي
ليل(برقة): -ههههههه ماتبلغش اوي
فهد(بعشق): -والله مش ببالغ..... دا أقل وصف
ليل: -اااه صحيح..... يحيي اخوك جيه
فهد: -ايوا
ليل: -طب يالا عشان تشوفه
فهد: -لا يااختي شوفته.... امال انا اتأخرت ليه
ليل: -هاااا..... طب غنيلي
فهد: -نعم؟!
ليل: -عاوزاك تغني
فهد: -لا انا ممكن اقولك حاجه تانية
ليل(بترقب): -حاجة ايه؟!
فهد: -هقولك حاجه جات في بالي
ليل: -قول
فهد (بيحاول مايضحكش): -"أنتِ جميلة للحد الذي يجعل من يراكِ يقول: يابخت امه اللي هيتجوزك')
ليل: -هههههههههههه..... فصلتني والله..... هههههههه افتكرتك هتقول حاجة عميقة كدا
فهد: -هههههههههههه بصراحة مش انا اللي مألفاها الواد يحيي اللي قيلهالي
ليل(بارتباك): -صحيح يا فهد
فهد: -ايه يا حبيبي!
ليل: -هو يحيي مرتبط
فهد(بغيرة): -ليه بتسألي
ليل: -لا مافيش خلاص
فهد: -ليل..... قولي في ايه
ليل: -مش هتقول ليحيى
فهد: -انا جوزك مش صاحبك عشان اقول حاجة مابينا لحد
ليل(بتنهيدة): -اصل انهاردة.........
فهد سكت شوية وليل فهمت دا غلط
ليل: -على فكرة يا فهد.... رحيق بنفسها قالت أنها مش هتفكر في يحيي تاني.... فأرجوك ماتفكرش اننا داخلين على طمع عشان مامتنا......
فهد: -بس بس ايه كل ده..... عاوز افكر شوية ماينفعش
ليل: -تفكر في ايه؟؟
فهد: -عاوز يحيي يشوف رحيق..... دا كل اللي بفكر فيه
ليل: -يشوفها ازاي يعني؟!
فهد: -يشوفها يا ليل.... زي ما بتشوفي اي حد
ليل: -ليه
فهد: -مالكيش دعوة
ليل(باستسلام): -طيب...... (بصت حوليها على المكان) المكان دا ماتغيرش خالص
فهد (بحب): -كنت بخلي عم علاء ياخد باله منه دايما...... انا بحب المكان دا جدا يا ليل
ليل: -وانا بحبك يا فهد
فهد (بابتسامة واسعة): -ماتعرفيش انا قد ايه مبسوط إنك بقيتى تتعالمي عادي هنا.... كنت قلقان عليكي اوي
ليل: -كنت محتاجة شوية وقت.... بس وقت.... اتأقلم على الوضع الجديد.... موت بابا وبعادي عن ماما واخواتي..... واسيب بيتي اللي عيشت فيه طول عمري...... ايوا كنت باجي هنا مع بابا الله يرحمه بس مفكرتش لحظة اني هعيش هنا..... (كملت بخجل وابتسامة بسيطة) بس ساعات لما كنت بفكر فيك اقول مش مهم هعيش معاه في اي مكان
فهد: -الله الله الكلام ده ليل
ليل: - ايوا ليك يا حبيبي
فهد: -انا آسف اذا كنت أجبرت في البداية تيجى تعيشي هنا.... بس صدقيني كنت بعمل كده عشانك وعشان نفسيتك ترتاح بعد موت عمي
ليل: -انا فاهمة كل دا ومش زعلانة خالص على فكرة
فهد: -صحيح..... حاتم جاي بكرا
ليل(بفرحة): -بجد؟!!
فهد: -ايوا
فضلوا قاعدين مع بعض يتكلموا لحد ما يحيي اتصل على فهد عشان يقعد معاه شوية و فهد اتفق مع ليل على حاجة تعملها لما يتصل عليها
*في غرفة ليل
ليل(بسعادة):-انا جيييت يا بشررر
ورد(بضيق): -ششششش اختك نايمة
ليل(وهي تضع يدها على فمها): -هوووووس..... سكت
ليل قعدت جانبها ومستنياه تتكلم وتقولها انها تحكيلها على كل الحوار اللي حصل بينها وبين فهد بس ورد فضلت ساكتة وباين انها كانت معيطه من شوية
ليل(بهدوء): -مالك يا ورد؟!
ورد: -مافيش
ليل: -مافيش ازاي؟!...... انتِ شاكلك كنتِ بتعيطي
ورد: -اتخنقت انا وأحمد
ليل(بخضة): -هييه ليه.... ايه اللي حصل
ورد (كانت تقريبا بتكلم نفسها): -انا دبش..... ومدب وحمارة..... بس هو مفروض يعرف إني بحبه.... مفروض يكون لاحظ حتي..... هو حمار وغبي لو كان ماخدش باله من حبي كل ده
ليل فهمت إن ورد بوظت الدنيا فقربت من ورد بهدوء وبطريقة اتعلمتها من فهد اتكلمت
ليل(بهمس): -انتِ غلطانة يا ورد
ورد (مش حاسه ان ليل اللي بتكلمها وحاسة ان حاجة جواها هيا اللي بتأنبها): -ايوا فعلا انا غلطانة
ليل(ابتسمت إنها نجحت وكملت بنفس الطريقة): -وهو أكيد زعل
ورد: -زعل بس؟!
ليل: -طب والغلطان مش مفروض يصلح غلطه
ورد: -المفروض
ليل: -طيب صلحيه
ورد: -صح انا لازم اصالحه...... بس هعمل ايه
ليل: -كلميه..... ودي أقل حاجة تعمليها
ورد: -أكلمه؟!..... طب هقوله ايه؟!
ليل: -هكتبلك اللي مفروض تقوليه
ورد: -ماشي
ليل قامت بسرعة كتبت حاجة وفضلت تضحك وجابت فون ورد وادتهولها هو والورقة
ورد: -هيرد؟!..... ولو ما ردش..... هموته.... لا هصالحه
بعد شوية ورد اتصلت وأحمد رد بعد تاني مرة
أحمد: -آلو!
ورد (بتقرأ من الورقة اللي ليل كتباها): -أحمد
أحمد: -ايوا.... في حاجة لسه ماقولتهاش!!!
ورد: -أحمد ماتزعلش مني
أحمد(باستغراب وهو بيبص على الفون): -هااا
ورد: -أحمد انا بجد بحبك وما اقدرش اعيش من غيرك...... صدقني كنت بعمل كده لأني بحبك وبس مش اكتر......والله بحبك من زمان كمان
أحمد (بعشق): -وانا والله بعشقك
ورد: -هافضل باصه في عنيك بكرا بعد ما نكتب الكتاب وأقولك بحبك💙✨
أحمد (افتكر حاجة فحاول يكتم ضحكته وهو بيقولها): -في باشمهندسة قليلة الحيا كدا؟!
ورد(فاقت خالص): -وفيه دكتور مخه مقفل كدا؟!
أحمد: -مش عاوز اتجوز خلاص
ورد(بحدة خلت أحمد هيموت من الضحك): -كتب الكتاب بكرا يا حبيبي مش بمزاجك انت فاهم ولا لا...... دا انا اجي أجيبك من بيتك بالعافية انت ماتعرفنيش..... بكرا تكون هنا أول واحد عشان تاخدني..... وإلا هعمل حاجة تزعلك.... سلام يا حبيبي
ورد قفلت وأحمد كان هيموت من الضحك وهيا بصت جانبها لقيت ليل مايتة من الضحك..... وورد افتكرت الكلام اللي قالته لأحمد وطلعت تجري ورا ليل
ورد: -والله مش هسيبك
ليل جريت دخلت أوضة النوم وقفلت بالمفتاح
ليل: -يالا يا ماما على أوضتك
ورد: -افتحي يا ليل احسنلك
ليل(بضحك): -لا مش فاتحة..... ويالا تصبحي على خير
ورد: -ليل
ليل: -انا نمت
ورد (بغيظ): -ليل
ليل(بضحك): -انا بحلم
ورد بصت للباب بغيظ وضربته بإيدها وطلعت راحت لأوضتها
*______________*
بقلم: -آية الإبشيهي💙🌸
بنت_الإبشيهي🌸🌸

لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا 
google-playkhamsatmostaqltradent