رواية هل هناك فرصه الحلقة العاشرة 10 بقلم كوكي و ندى السعيطي

 رواية هل هناك فرصه الحلقة العاشرة 10 بقلم كوكي و ندى السعيطي

رواية هل هناك فرصه الجزء العاشر

رواية هل هناك فرصه البارت العاشر

رواية هل هناك فرصه الحلقة العاشرة 10 بقلم كوكي و ندى السعيطي

رواية هل هناك فرصه الفصل العاشر


" يعقوب " فتحت الباب سمعت توليب تغني وتبكي
يا دنيا يا دواره طبعك دوم غداره وشلون شلون دنيتنا أعز الناس باعتنا 💔 يا دنيا يا دواره 😭 
انا قاطعت غناها : بلا قطف فاضي وصبي 
توليب قعدت ترعش وبحتت فيا : طلقني 
يعقوب : امتى ما انا نبي نطلقك مش انتي تطلبي راه دافع عليك يلي فوقي وتحتي وباتك باعك 🔥💸
توليب انهارت اخرا وقعدت تبكي قربت من جهتها وكريتها مع شعرها : توا نوريك شنو يا دنيا دواره وطلعت بيها برا ونزلتها مع الدروج وهي تبكي وتحاول تفك روحها مني بس انا ما بيتش نطلقها وعزقتها بكل قوتي قدام اختي حداه كرعيهاا : هذي الشغاله الجديده خليها ترقد في اوسخ مكان وانتي عارفه شنو نقصد 🔥 عذبيها الحقيره هذي وعديت للمطبخ وانتي امشي هاكي راتبك خلاص عندنا وحده خير منك وهي مصدومه تبحت وانا رفعت صوتي اكتر
يعقوب : قتلك امشي افهمي هزت راسها وطلعت بسرعه واما انا اتصلت بعيلة الحقيره يلي تزوجتها وقلت لباتها : عشان يكون عندكم العلم مسافرين انا وبنتكم يعني مش جايه عشان تزوركم 
محسن بتردد : باهي كيف حالها ؟؟
يعقوب : حالها طيب معاياا وسكرت في وجه 
وطلعت وانا معصب وخليت اختي تهتم بتعذيبهاا
" توليب " رفعت راسي وانا نبكي بحتت فيها ونرعش تبحت فيا بتقزز وكأني دايره العار مش عارفه شنو يلي قاعد يصير بس انا تعبانه 💔
نجاح : صبي من حداه خلقتي وخشي طبخي الغذاء
توليب بلعت ريقي ومش قادره نصبي تعبانه بكل 
نجاح صبت وقعدت تزق فيا : صبي افهمي 
وانا نبكي ونتوجع بالايش صبيت قعدت نمشي وكل مره نتعتر ونطيح عديت للمطبخ وقعدت عالكرسي نبكي بصمت ليش هك 💔 شنو درت انا 😭 
عشان يصير فيا هك خشت عليا اخته الشريره 
نجاح : يا عاهره مفروض تحمدي ربك ان سترك مع خويااا ولاعند توا مزال ما فضح بيك بس حايعذبك
انا بحتت فيها دغري ومصدومه : شنو تقولي ؟؟
نجاح : بلا استعباط مع من يا حقيره ادبالك اتقولي ان رواد هو يلي غلطتي معاه ؟؟ 
انا من صدمتي قعدت نضحك : وانتي صدقتيه ؟
هو يكذب وقعدت نضحك ونبكي في نفس الوقت
نجاح : خويا ما يكذبش انتي يلي تكذبي والدليل انك تزوجتي واحد بعمر باتك يا حقيره 
انا مصدومه ولا قادره نستوعب يلي قاعد يصير ليش يدير فيا هك ليش يكذب عليا بالطريقه البشعه هذي الله لا يسامحك يا باتي مش حانسامحك 🔥
وبحتت في نجاح يلي دفتني من الكرسي طحت عالارض ودموعي شلال انسانه عايشه بلا روح 💔
نجاح : نبي كوجينه نضيفه سيقيها وطبخي وتوا الوقت ما نلقاهش زي ما انا نبي حاتندمي تسمعي وخويا زاهد فيك ياا حقيره وطلعت وخلتني 💔
" هويدا " تشجعت وخشيت علي هشام : عادي نطلب منك طلب ونزلت راسي 
هشام حول راسه من مخده وبحت فيا : شنو هو ؟
هويدا : نبي انشوف خواتي بالي معاهم 💔
هشام صبا وجاه لاعندي : انتي مزلتي عروس وبعدين خواتك مش بروحهم امك وباتك وخوتك معاهم 
انا بحتت فيه : انا نعتبر امهم انا يلي ربيتهم ممكن من فضلك تشيلني نطمن عليهم 
هشام مصدوم : اليوم تالث يوم في زواجنا ؟ 
وكنت نبي نقولك حانطلعو ونغيرو جو بعدين 
هويدا شديت علي يدي : قتلك نشوفهم ونطمن عليهم بس وتوا نمشو للمكان يلي تبيه لو سمحت
هشام بحت في اعيوني : تمام براحتك جهزي نفسك بس مش حانطولو وعدا وخلاني وانا دمعتي نزلت
بالي معاهم وبالاخص مع توليب قلبي مش مطمن كيف نعيش بسعاده وننساهم ؟ مستحيل عديت جهزت نفسي في رمشت عين وطلعت له وهو بحت فيا ومستغرب اصراري ان نمشي لعيلتي نزلت راسي وهو قرب ومسك يدي وباسها
هشام ابتسم : نجيلي الطيب وخلاص ❤
انا ابتسمت وطلعت معاه وبعد وقت وصلنا نزلت من السياره وعديت رنيت الجرس وهشام خلفي 
فتح الباب خالد رفع حاجبه : خير ان شاء الله ؟
انا بلعت ريقي : نبي نشوف خواتي
خالد : انتي فيك شي ؟ جنيتي جايا من حوشك عشان تشوفي خواتك وحق ربي مش طبيعيه وانت جايبها تسمع في كلامها زي الحمار انصدمت وقتها بس
هشام وخرني علي جنب وقدم من خالد زيين ودفه جوا : شنو قلت ؟؟؟؟؟؟
خالد بخوف : نبصر بس خشي شوفيهم 
انا مصدومه وهشام رقيتله واعيونه علي خالد زين 
انا خشيت بسرعه ولقيتهم يعانن في كوجينه انصدمت وهنا اول ما شفني جان يجارن لاعندي وحضنني ويبكن وانا بادلتهم حضنهم ونزلو دموعي
وين امي ؟ عشان انتن قعدات هناا تطبخن 
ايه بحتت فيا : هي من عرس ما جاتش عدت لخواتها مرايفه عليهم قالت 
هويدا : كيف هذي ؟ وبحتت في شرف يلي ناض توا شكله واول ما شافني بدل ما يرحب فيااا 💔
شرف : شنو تبي جايااا عندك حوش توا انتي
هويدا : مش جايا علي شانك انا
شرف بحت فيا زيين : لسانك احسن ما نقصه لك 
هويدا تجاهلته وبحتت في خواتي يلي باين التعب فيهم 💔 
" هشام " بحتت في الساعه طولت قعدت نراجي فيهااا وخوها خالد خش للمربوعه وشرف بحت مع روشن وما عدلش ولا سلم شنو هالعيله ؟ 
قعدت ندخن ونبرم والباب انفتح متع الحوش خش محسن واول ما شافني بروحي قعد مصدوم
وقال محسن : خير شنو في ؟؟ 
انا رفعت حاجبي : ما في شي جايب هويدا تشوف خواتها بسس 
محسن تنهد : الحمدلله
انا استغربت : عليش شنو في ؟؟
وقبل ما يرد طلعت هويدا وعيونها علي محسن توقعت تسلم عليه وتبوس علي يده وراسه بس ولا كأن شايفته خطمت من حداه وطلعت
استغربت ولحقتهاا وركبنا في السياره بحتت فيها
هشام :  في شي ؟؟
هويدا بحتت فيا : لا وسرحت في الروشن اخرا
هشام : غريبه ما سلمتيش علي باتك يعني تجاهلتيه
هويدا : ما يحبش يسلم هو
هشام بعدم اقتناع : عيلتك غريبه كنهم هك هما
هويدا طولت ما ردت عليا بس غيرت الموضوع
وين طالعين ؟
هشام : لمكان حلو حانمشو لشحات حاجز من امس في الاستراحه 
هويدا : وقف لحظه عاليمين 
هشام : وقفت السياره وبحتت فيها : كنك
هويدا نزلت بدون ما ترد ورنت الجرس فتح تؤمها اسلام حضناته انا سكتت ونزلت سلمت عليه 
اسلام بحت فينا : كيف حالكم 
هويدا : ابخير بس كيف حال توليب ؟؟؟؟
اسلام : مانعرفش حوشها امبدري سألت باتي قالي مش قعدين مسافرين 
هويدا : مسافرين باهي كيف حالهااا
اسلام : قالي كويسه باتي 
هويدا نزلت راسها : ان شاء الله خير 
اهم شي دير بالك عالبنات يا اسلام امانه عندك
اسلام : عيب يا هويدا هنا من بين اعيوني 
هويدا ابتسمت وخشت سلمت علي عيت عمها 
وانا ساكت وخوها اسلام مصبي معايا برا نرجو فيها وما طولتش طلعت بسرعه وعديناا 
هشام : شنو صاير ليش حزينه 
هويدا : قتلك بالي مع خواتي بس 
هشام : ليش طولتي في حوش هلك ؟؟
هويدا تنهدت : لقيتهم يبن يطبخن ومايعرفنش طبخت بسرعه وخليت الطنجره عالنار وطلعت 
هشام بحتت فيها : كيف هذي وين امك ؟؟
هويدا : مش قاعده وخلاص لو سمحت سكر عالموضوع وبحتت في روشن 
انا مش فاهم شي سقت السياره وفي طريقنا لمدينة شحات وكل اشويه نبحت فيها نعست وقفت السياره ونزلت كرسيها للخلف وسلحت جاكتي وغطيتها فتحت اعيونها وانا ابتسمت : تريحي وبست راسها 
ورديت كملت سواقتي  ❤
" ايه "  فرحنا بجيت هويدا واجد ورغم التعب يلي شفناه شوفتها فرحتنا ومن هاليوم جات امي واخيرا بس قعدت توري فينا كيف انطبخو وهزايب 💔 وان يجي يوم ونتزوجو حتى نحنا انصدمت ومرو يومين اخرا خطبت لشرف وخالد 2 خوات وفرحانه لهم فرحه ما فرحتها لهويدا وتوليب 💔 
" يعقوب " خشيت عليها في غرفه مبهدله فاضيه ما فيها شي غير فراش منخمده عليه قعدت نتفرج عليها وفي ايدي شيشة اميه قربت منها وكبيتها علي وجها نطت مفجوعه وترعش من السقع يلي برا وزدتها عليها
ابتسمت بخبث : صبي نبي عشاء سخنيه ليااا 
توليب لفت روحها بالفوطه وترعش وماردتش عليا
وانا نشرب في سكير وبحتت فيها اخرا : صبي قتلك وطلعت وقعدت في الصاله : هيا صبي 
" توليب " صبيت بتعب وفطنت لفار يجري 🐭 خفت قعدت نعيط وطلعت بسرعه نجري وخشيت للمطبخ نبكي وقعدت نسخن في عشاه للحقير هضا قدمت نبحت فيه وهو يشرب ويضحك شديت علي يدي
عديت جهزت العشاء امتعه وجيت نبي نحط موس في سفره بس خشت امه حولته بسرعه
الحاجه : سقدي روحك عاطيه عشاء 
وانا بلعت ريقي وطلعت وهي تكشخ عليا تجاهلتها وعديت لاعنده كل اشويه ينعس 
الحاجه : نوضيه و وكليه بيدك وقعدت مقابلته وانا مسكت روحي وقعدت انوض فيه وحتى ريحته سكير تقززت منه اول ما فتح اعيونه وشافني كرني وحضني يعقوب وبعدها دفني : نسيت انك عاهره ههه
هياا عشيني يا حبيبة ولدي
بحتت في امه يلي بدت تنعس صبت وانا بحتت فيه
وقعدت نوكل فيه واعيوني عالباب يلي يودي برا تأكدت ان نعس اخرا وصبيت ولفيت روحي بالفوطه وعديت شور الباب لقيته مفتوح فتحته وطلعت نجري بسرعه وكل اشويه نطيح ونصبي اخرا بعد وصلت للبوابه فجعني كلب اسود وقعد يجري ورايا وانا خفت حتى مسكوني الحراس 💔 وردوني للفيلا حاولت نهرب بس كتفوني وطلع معطيهم امر ان ما يخلوني نهرب الحقير خشوني جوا للغرفه يلي كنت فيها وسكرو علياا مع الفيران والصراصير قعدت نعيط ونبكي ومنهاره وحتى الروشن في حديد بس كان الروشن مش عالي وله ماده قعدت عليها ونرعش وفيران في الغرفه نسمع في اصواتهم خفت وقعدت نبكي حتى جاه صبح ونسمع في يعقوب يسب ويعارك شكله علم بهربي فتح الباب عليا وجاني ضربني بلا رحمه  كل يلي يردد فيه هو ولده يحبني وقاطعه بسببي رفض يحكي معاه وقعد يزيد يضرب فيااا
يعقوب : حقيره جربي اهربي اخرا نشيلك لهلك وزي ما قتلك حاتنذبحي ومش حاتطلعي من هالمكان حتى نوريك ونشعفك عليهااا وطلع وخلاني وانا نبكي ومغرقه دم غمضت اعيوني بوجع
" هويدا " لنا 3 ايام هنا في شحات كل يوم برا في حديقه سارحه مش عارفه ليش خايفه حاسه ان توليب مش بخير فطنت لهشام جاه لاعندي وقعد جنبي عالكرسي ابتسم ومسك يدي : ما مليتي ؟
بلعت ريقي : تمام توا انخش وصبيت معاه وخشينا
جاه يبي يشيلني للغرفه وقفت : لا نبي ندير قهوه راسي واجعني اشويه 
هشام : اممم تمام ولحقني وانا توترت اعيونه عليا ويبتسم جاه وحط ايديه علي ايدي يلي انحرك فيها البكرج ارتبكت ودقات قلبي زادت همسلي
هشام : نحبك وشال معايا البكرج وحاضني وحطه عالغاز ولع عليه ومزال حاضني انا ما قدرت نفك روحي لفني وبحت فيا : تحبيني ؟
هويدا بلعت ريقي ونزلت راسي رفعه وقرب مني اكتر وسأل نفس السؤال قعدت ساكته لوقت وتوترت بشكل مش طبيعي ونطقتها : اها نحبك 
وغمضت اعيوني وهو بحت فيا وابتسم : واخيرا سمعتها وغمزلي طفا عالبكرج يلي قريب فاج وصب القهوه وقعدنا وهو اعيونه عليا وايديه علي شعري يلعب عليه قرب همسلي : تسحري فيا انتي ❤
غمضت اعيوني وحسيت بيه حول الفنجان من ايدي وشالني بين ايديه للغرفه ويبتسم 😅
" رواد " صاهر مع اصحابي وجوي شين بكل وحتى تليفوني قفلته من اتصالات بابا بحتت في صاحبي عطاني مشروب ويبتسم : اشرب وانسى يا طير
رواد : ننسى ان بابا تزوج البنت يلي نبيها وننسى ان هي رضت بيه عشان فلوسه ههه مستحيل سببولي وجع كبير كيف حاننسى بس 
ضحك صاحبي : باهي اشرب وشوف 
سكتت واعيوني عالمشروب خديته منه وشربته عجبتني طعمته شربته كله ونبتسم ونضحك مع صاحبي وخلينا ورانا كل شي يقهر
" رشا " ركبت فوق السطاح ننشر في الدبش ونبتسم بس وانا ننشر مطرت المطر بسرعه هههه والدبش تعبا اميه لميته كله في السله وخشيت جوا عالسقيفه ونرعش ونضحك في نفس الوقت الغرفه يلي فوق السطاح متع اسلام انفتحت وطلع في المطر تنزل عليه ابتسمت وهو مزال ما شافني انا رحت فيها طالع كييوت 🙈 جيت نبي ننزل قبل ما يفطن لوجودي طبست نشيل في السله متع الدبش حسيت بيده مسكتني وبحت فيا : شنو اديري هنا
انا قعدت نرعش : ااا نبي ننشر دبش مطرت المطر
اسلام ابتسم وحضني انصدمت وتعبيت اميه قعد حاضني ودقات قلبي ما هدت من قربه بس كان يرعش استغربت وتوا 
اسلام وخر وبحت فيا : خلاص ادفيت انزلي 
رشا رفعت حاجبي : يعني انا دفيتك 
اسلام نزل راسه وقعد يكح : انزلي بسرعه 🔥 
جيت نبي ننزل بس رديت وبحتت فيه : انت مريض ؟ صح وحطيت ايدي علي جبهته حراره نار
نزل ايدي ويبيني نمشي بس ما قدرتش نخليه مسكت يده وعديت بيه للغرفه امتعه 
اسلام : بلا هبال انزلي 
رشا : انت مريض لازم تتريح خليني نديرلك كمادات 
اسلام قعد يعطس وبحت فياا تمدد في سريره وتغطى بس انا هزيت راسي : لالا مبلول انت كيف ترقد هك ؟؟
اسلام : باهي شنو اندير ؟؟
قعدت نبحت فيه وعديت سكرت الباب وقربت قعدته وسلحت جاكته وهو يبحت فيا وباين ان تاعب بكل في اللحظه يلي انفتح الباب فجأه اسلام 🔥 !! 
" توليب " قعدت ساعات طايحه نتوجع صبوني بالغصب وبالهزايب عشان نصبي وانضف الفيلا قعدت انعاني وانضف علي رنت الجرس عديت فتحت الباب لانهم داروني شغالة الحوش 
 : السلام عليكم
انا ارتبكت قدام الشاب من شكلي وحالتي يلي واضح متعذبه رديت : وعليكم السلام وسكتت
 : عفوا السيد يعقوب قاعد ؟
توليب : في مكتبه موجود ونزلت راسي
: قعد يبحت انتي كويسه ؟ 
توليب : بلعت ريقي بعد شفت يعقوب جاه
يعقوب : خير يااا !!! 
#يتبع
تحياتنااا الفرند ندى السعيطي وكوكي التاجوري
google-playkhamsatmostaqltradent