رواية معشوقة الأسد البارت الثاني 2 بقلم نادين صلاح

 رواية معشوقة الأسد البارت الثاني 2 بقلم نادين صلاح

رواية معشوقة الأسد الفصل الثاني

رواية معشوقة الأسد الجزء الثاني

البارت 2 

رواية معشوقة الأسد البارت الثاني 2 بقلم نادين صلاح

رواية معشوقة الأسد الفصل الثاني

(البارت الثاني)
دنيا بصدمه وخوف وهي تبتلع ريقها:ا ا سس اسد

نظر لها بنظرات غضب و توعد

كريمه:اه يا حبيبتي ده اسد ابن عمك انتي مرحبتيش بيه ولا ايه

اسد بسخريه: لا كيف دي رحبت زين جووي انشاء الله نرضهالها
نظرت له دنيا بخوف وتوتر

كريمه بعتاب:ايه يا دنيا هتفضلي واقفه كده يلا يا حبيبي تعالي ادخل

دخلت كريمه وتبعها اسد وقبل ان يدخل همس في اذن دنيا:تربيتك هتبقي علي يد الاسد يا بت عمي.. وتركها مصدومه ودخل جلس في الصالون مع مرات عمه
...................................
في الصعيد بالتحديد في غرفه ساره بالقصر كانت تجلس ومعاها الخادمه او بمعني اصح جاسوستها بالقصر

ساره بغضب:خلاص بت البندر هتاجي وتاخد اسد مني

الخادمه: وه يا ست ساره وانتي ايش عرفك انها هتخطفه الحاج الكبير طلبها علشان يشوفها واكيد يومين بالكتير وهتمشي

ساره:مهضمنهاش اكيد هتطمع في اسد وفلوسه واملاكه متنسيش انه ليه املاك كبيره خاصه بيه بعيد عن املاك العيله

الخادمه بسخريه:يعني هي هتجوزه علشان فلوسه وانتي علشان بتحبيه عاد

ساره بحقد وطمع:ايوه انا اللي هتجوزه انا بت عمه اللي هتصونه عايشه معاه حياتي كلها ده حقي حق عيشتي انا اللي مفروض ابقي ست البيت ده وست البلد كلها وانا همشي بت البندر دي

الخادمه بدهشه:هي لحقت جت يا ست ساره لما هتمشيها

ساره بغضب:مشي من اهنا انتي هتناقشيني كمان يلا انجري وانا لما اعوزك هندملك (هندهلك)

خرجت الخادمه وتركت ساره تخطط لامتلاك اسد وامواله

في غرفه الجد كان يستمع للطرف اخر من الهاتف

الجد:يعني هو ده اللي حوصل بس

الشخص:...................................

الجد:لا خلاص بس اي حاجه جديده توصلي يلا بالسلامه

دخل عليه ابنه يوسف

يوسف:كيفك دلوقتي يا بوي

الجد بضحك:ههههههه اباه عليك يا يوسف علي اساس انك مهتعرفش انها تمثيليه عاد

يوسف بصدمه:وه تمثيليله يعني كنت هتضحك علينا اياك والله صدقتك يا حاج

الجد بابتسامه فخر:علشان تعرف ابوك بس بيقدر علي اي شئ..المهم خليك معايا كان معايا تلفون وعرفت انه.............

يوسف بعدما استمع لحديث والده مع الشخص:طب هنعمل ايه يا بوي لازم ناخد حرسنا

الجد:متقلقش اكيد مفيش حاجه هتحصل
.....................................

في القاهره ببيت دنيا

كريمه: يعني انت عايز نسافر الصعيد يا اسد

اسد بهدوء: ايوه يا مرت عمي جدي طلب يشوف حفيدته وانا جدي امر وانا لازم انفذ

كريمه بتوتر: ا ايوه يا اسد ب بس انا مسافرتش هناك من ساعه....

قاطعها اسد: عارف من ساعه مرت عمي الله يرحمها بس دلوقتي هي ماتت وميجوزش عليها الا الرحمه

كريمه: الله يرحمها بس برضوا لازم اخد رأي دنيا ك........

قاطعها اسد بغضب (يا بني اتهد خلي الوليه تقول كلمتين علي بعض😂😂): رأي رأي ايه يا مرت عمي ومن متي الحريم بتقول رأي انتي ادري واحده بعويدنا

خرجت دنيا علي كلماته وهتفت بغضب: نعم يا اخ هو يعني ايه ماليش رأي كنت الجاريه اللي اشترتها ولا ايه

اسد بصرامه: انتي تخرسي خالص انا ساكتلك بس علشان مرت عمي لاكن اقسم بالله معنديش مانع اقوم اقصلك لسانك ده

دنيا: شوفتي بيكلم اذاي ليا حق بقي اقول هولاكوا ولا لا

كريمه: دنيا عييب كده اسد ميقصدش يا حبيبتي هو.....

اسد: لا اني اقصد

دنيا وهي تشاور عليه: شوفتي

كريمه وهي تقف: بصي يا دنيا جدك طلبك ولازم نسافرله وانا هخش اجهز الشنط ومفيش نقاش روحي هاتي حاجه لابن عمك يشربها عقبال ما اجهز وتركتهم ودخلت غرفتها

نظرت له دنيا بغضب: منورتناش يا اخ والله

اسد وهو يضع رجل فوق الاخره وتحدث بتكبر واستفزاز: طبعا عارف اني منورتش بس لا ده انا شرفتكوا كمان وابتسم باستفزاز

دنيا وهي تنفخ بغضب: اووووووف كائن الاستفزاز قاعد قدامي تطفح ايه

انتفضت اسد بعصبيه من كرسيه وكان مثل الوحش من كثره غضبه كانت سوف تجري خوفا من منظره الا انه كان اسرع منها وامسك ذراعها وضغط بقوه وهمس لها بحده: انتي اظاهر ماتربيتش زين بس انا بقي اللي هربيكي من اهنا ورايح يا بت عمي اظاهر ما تعرفيش مين هو اسد الدمنهوري ثم جز علي اسنانه وضغط علي ذراعها بقوه اكبر: انا الي اكبر شنب في البلد لما بيسمع اسمي بيتهز مش هتيجي واحده ذيك وتقف وطول لسانه لاااا اكون قاطعولها سامعه
وتركها ذهب انتظرهم في السياره

وبعد وقت كانوا في السياره متوجهين الي الصعيد وكل منهم شارد في حاله

كريمه لنفسها: يااااااااه هرجع الصعيد تاني بعد كل السنين دي الله يسمحك يا انعام خليتي بنتي تتربي بعيد عن اهلها بسببك لا وكمان بنتك هناك ربنا يسطر علي بنتي احفظهالي يارب

دنيا لنفسها: اذاي هروح اقعد مع ناس معرفهاش لا وفوق كل ده هعيش مع كائن التنين اه والله تنين كمان شويه هيطلع نار من ودانه ربنا يسطر من الايام الجايه

اسد لنفسه: اول مره اشوفها فيها تطول لسانها وبتقول عليا هولاكوا بس ما بقاش اسد الدمنهوري اما ربيتك يا بت عمي

وبعد وقت وصلوا الي قصر الدمنهوري وانبهرت دنيا من فخامته

وعندما دخلوا رحبوا جميعهم بهم بحب وترحاب شديد معاده ساره التي عاملتهم بجفاء شديد وحقد

ثم ذهبوا لتناول الطعام وجلس كل زوج بحانب زوجته فكان يجلس عمه وابيه علي كل جانب من جده فأضطر ان يجلس بجانب دنيا عندما رأته ساره غضبت بشده فهو لم يجلس بجانبها ولو مره واحده

ساره: انت هتعقد عنديك يا اسد

اسد بحده: هو انا مستني اخد رأيك يا ساره ولا ايه عاد قولتلك ميه مره حسبي علي كلامك

مثلت ساره البكاء وصعدت الي غرفتها بغضب كان الكل يعلم بأعمال ساره فتركوها

دنيا بسخريه: هو ايه الاوفر اللي في الاداء ده

فاطيمه بابتسامه:كلي يا حبيبتي ومتشغليش بالك هي ساره علطول اكده بتزعل من اي حاجه وخلاص

همس لها اسد: ياريت الاستاذه تخليها في حالها

دنيا بأستفزاز: وانا مسألتش ساعتك علشان تجاوبني

نظر لها اسد بغضب وامسك يدها من تحت المائده ونظر لهم وجدهم مشغولين بالطعام والحديث عن العمل فنظر لها واكمل

اسد بهمس: هو انا مش قولت لسانك ده يقصر بدل ما اقصهولك

دنيا بغضب وهي تهمس ايضا: تطقع ايدك قبل ما تعملها

اسد بخبث: ومين قالك انه هيقي بأيدي (بلاش دماغكوا تروح شمال اكيد قصدوا بالمقص😁😁)

دنيا عندما رأت الخبث بعيونه:ا انت قليل الادب

اسد وهو يبتسم بسخريه وهو يسحب يديه من علي يديها:ومين قاك انه اللي في دماغك انا اقصد بالمقص هقصه بلمقص انتي اللي دماغك شمال (مش قولتلكوا الراجل ميقصدش😂😂)

نظرت له بحرج واكملت طعامها بصمت ثم اتجهوا الي حديقه القصر لشرب الشاي بعدما نزلت ساره وتصنعت الاعتزار وجلست معهم

نظر الجد لهم بخبث:و انتي يا دنيا عرفتي اسد اول ما جالك ولا لا

نظرت دنيا بتوتر لاسد الذي ينظر لها بسخريه ثم قالت بشجاعه وخبث لكي تستفزه امامهم وبالطبع لن يستطيع فعل شئ

دنيا بخبث: طبعا استقبلته استقبال يليق بيه يا جدو وضحكت بخبث

نظر لها اسد بوعيد ولكنها لم تبالي له

يوسف: بس بسم الله ماشاء الله يا عزيز بتك باقت عروسه و كيف القمر

عزيز: ربنا يخليك يا يوسف

دنيا بابتسامه لذلك الرجل الحنون الذي يشبه والدها

دنيا بمرح:والنبي انت اللي عسل يا جو

نظر لها اسد بصدمه لمرحها ودلعها لوالده

ساره بغيظ: ايه جله الحيا دي جو ايه المفروض اسمه عمي ولا ايه يا عمي

يوسف: لا انا مزعلتش من دنيا بالعكس انا افرح انها اخدت عليا بسرعه اكده وباقت كيف بتي ومهزعلش واصل

دنيا بابتسامه نصر: ربنا يخليك ليا يا جو

عزيز بمرح: الحقي يا ام اسد جوزك بيتعاكس قصادك

فاطيمه بضحك وغرور مصطنع: لا ولا يقدر يبص لغيري هو عارف الي هيحصله

دنيا بضحك وغمزه: ههههههه حلاوتك انت يا واثق من نفسك ده ايه العيله اللي كل ستتها واثقين دول ههههههه

كريمه بضحك وثقه:طبعا احنا مفيش ذينا يا بنتي

عزيز:ههههههه خلاص فاطيمه وكريمه هيرجعوا يتفقوا تاني مع بعض عوض الله عليا شكلي هنام جنب بنتي انهارده ههههه

يوسف بحسره مصطنعه:يا بختك يا سيدي هتنام جنب بنتك وانا بقي لما اعوز انام هنام فين جنب الواد اللي كيف الحيطه اللي بياخد السرير كله

ضحك الجميع علي مزحهم الذي لم يظهر الا بوجود دنيا

اسد:ليه وانت تبات بره اوضتك ليه يا حاج وانت عملت حاجه غلط

الجد بضحك استغرب له الجميع فهو لم يضحك هكذا منذ زمن:ههههههه اصل بعيد عنك مهتعرفش اللي هيحوصل لما مرت عمك وامك يتجمعوا بيبقوا كيف ريا وسكينه اكده

اسد ابتسم:لا اذا كان اكده ابقي تعالي يا بوي السرير كبير صعبت عليا والله

قالت دنيا بدون وعي وصدمه:ايه ده انت بتعرف تضحك

انفحر الجميع علي كلامها ومنظرها المصدوم معادا اسد

اسد بسخريه: ليه يعني شايفني معنديش اسنان علشان اضحك

دنيا:لا اصلك كنت شبه الاصنام لا بتضحك ولا حتي بتبتسم استغربت بس

ساره:ايه اسد طبعا بيعرف يضحك ده الكل بيتمني بسمه منه

اسد بخبث:تسلميلي يا ساره

ساره بخبث وضحكه:تسلم من كل شر يا ولد عمي

مالت دنيا علي عمها وقالت: هو جو العشق الممنوع ده هيخلص امتي لحسن هي مراره واحده الي عندي وشكلها هتفرقع

يوسف وهو يكتم ضحكته: لا متقلقيش هيخلص علطول اسد مش بيتحدت معاها كتير

دنيا براحه:طمنتني يا جو اللهي يطمنك يا شيخ علشان الضغط عندي بيعلي من المحن ده وبعدين هولاكوا بيضحك اول مره اشوف هولاكوا بيضحك

يوسف بصدمه واستغراب:هولاكوا مين ده يا دنيا

دنيا بلامبلاه:الاخ ابنك ده نسخه من هولاكوا

انفجر يوسف في الضحك والتفت له الجميع ينظرون له بأستغراب

يوسف بأنفاس متقطعه من الضحك:ههههههه.هولاكوا ههههه اسد بقي اسمه.....هولاكوا (فضحت البت ربنا يخدك 😅😅)

نظر له الجميع بصدمه ونظرت دنيا بخجل لهم وما هي الا ثواني حتي انفجر جميعم بالضحك وتركهم اسد وصعد بغضب وتبتعته ساره

دخل اسد غرفته وغلق الباب بعنف

اسد: بقي حتت البت دي خلاتني مسخه للبيت والله لوريكي ثم ابتسم بتلقائيه عندما تذكر مزحها مع الجميع وضحكتها التي سحرته فاق علي صوت طرق علي بابه

عقد حاجبيه بأستغراب فمن سيأتي له الان وفتح الباب ونظر بأستغراب

اسد:انتي.........
google-playkhamsatmostaqltradent